أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / أخبار السعودية / سوق أغنام الثقبة.. عشوائية العمالة السائبة وارتفاع الأسعار

سوق أغنام الثقبة.. عشوائية العمالة السائبة وارتفاع الأسعار

رصدت (اليوم) في جولة ميدانية بسوق الأغنام في الثقبة، تدافع عدد من العمالة أمام المركبات قبل دخولها السوق، بالإضافة إلى وجود عدد من الأغنام النافقة، فيما طالب مواطنون بضرورة تكثيف الرقابة على السوق والتنظيم لتكون هناك سلاسة وسهولة في حركة المتسوقين وضمان سلامة الأغنام، مع ضرورة وضع أرقام لكل شبك باسم صاحبه، وتوفير طرق الدفع الإلكتروني، وتوضيح الأسعار للمتسوقين بشكل نظامي عبر وجود أجهزة وفواتير بيع.عمالة سائبة

وذكر المواطن داعج الداعج، أن أسعار الأغنام مقاربة للعام السابق رغم أنها يجب أن تنخفض نظرًا لاختلاف الظروف، مشيرًا إلى أن السوق بحاجة إلى التنظيم، خاصة مع وجود العمالة السائبة التي تتعامل مع المشترين على أنهم أصحاب أغنام، والتي لا نعلم مصدرها أو سلامتها، وقد يقع التلاعب على المتسوقين في طريقة بيعها.

الدفع الإلكتروني

وأكد ضرورة وجود ترقيم شباك الأغنام وفق تنظيم معين وحتى يُعرف صاحب كل شبك، ووضع أجهزة للبيع وتسجيل الأسعار بهذه الأجهزة للحد من تلاعب العمالة بأسعار السوق، ويكون هناك فواتير للبيع، وكذلك ضرورة توفير الدفع الإلكتروني تيسيرًا على المتسوقين وللحد من التعامل بالنقود الورقية حتى لا يكون السوق بيئة لانتقال العدوى، وحتى يعلم المتسوق هل هذا البائع مخالف أم غير مخالف، ولضمان حقوقه.

ولفت إلى وجود عمالة تعترض المركبات قبل دخولها السوق برمي أنفسهم أمامها بشكل يعرضهم للخطر، مشيرًا إلى ضرورة مراقبتهم، مع ضرورة وجود السيارات الأمنية في السوق للتنظيم والحد من المخالفات التي تقع به.

وفرة بالأضاحي

وأوضح المواطن صالح الزهراني أن السوق يشهد وفرة بالأضاحي ولكن بأسعار عالية يجب إعادة النظر فيها من الجهات المختصة، مشيرًا إلى أن الحركة في السوق تسير بشكل جيد، مشددًا على ضرورة متابعة السوق وتكثيف أعمال المراقبة والنظافة.

تيسير الحركة

وأشار المواطن سالم آل موسى إلى ارتفاع الأسعار، مطالبًا بضرورة النظر فيها، مع متابعة أعمال النظافة بشكل دوري، لتيسير الحركة بشكل أكبر في السوق، وكذلك حتى لا يكون هناك أي معوقات أمام المتسوقين.

قال رئيس بلدية محافظة الخبر م. سلطان الزايدي، إن البلدية كثفت أعمال النظافة والوقاية بسوق الأغنام الحالي، وتعمل على تحسين الوضع من خلال عمليات النظافة ورفع المخلفات والرمال من أمام الحظائر، وتكثيف أعمال الرش والوقاية، وذلك ضمن استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك. لافتًا إلى تفعيل مكتب البلدية في سوق المواشي وتزويده بالمراقبين لمنع التجاوزات من مُلاك الحظائر، وإلزامهم بالبقاء داخل الأحواش المخصصة لهم.

وأشار إلى زيادة أعداد الحاويات وأعمال الرش ومنع البيع العشوائي خارج السوق، ورفع الحيوانات النافقة أولا بأول، مؤكدا أهمية الالتزام بالأنظمة والتعليمات والمحافظة على نظافة الحظائر وعدم رمي المخلفات بشكل عشوائي، حيث إن البلدية تقوم بحملات دورية ومستمرة للحفاظ على النظافة.

ولفت إلى التصريح لـ 6 مطابخ بالذبح واستقبال الأضاحي خلال عيد الأضحى؛ حرصًا على تخفيف الازدحام على المسلخ الرئيسي وإيجاد بدائل وخيارات متعددة في ذبح الأضاحي، وذلك تيسيرا وتسهيلا على الجميع بعد إتمام تلك المطابخ جميع الاشتراطات اللازمة؛ تفاديًا لانتشار عمليات الذبح العشوائي في أماكن تفتقر إلى الشروط الصحية والبيئية المناسبة.

البلدية: مراقبون ميدانيون لمنع التجاوزات


Source link

شاهد أيضاً

ذكرى مرفأ بيروت تعد بمسيرات احتجاج واسعة

تسعى مجموعات مدنية ووسائل الإعلام في لبنان لحشد أكبر عدد من الناس للنزول إلى الشارع …

اترك رد